السبت , سبتمبر 22 2018
الرئيسية / The League / هرج ومرج قبل بداية مباراة الشانفيل انتهى باعتذار سوري واستكمال اللقاء

هرج ومرج قبل بداية مباراة الشانفيل انتهى باعتذار سوري واستكمال اللقاء

تغلّب الشانفيل على المنتخب السّوري في المباراة التي جرت على أرض ملعب الشانفيل في ديك المحدي حيث فاز الأزرق بنتيجة ٨٦-٨٣.

وقد شهد الملعب حالة من الهرج والمرج قبل بداية اللقاء. ففور وصول الإعلام إلى الملعب تم الاعتراض على تصوير اللقاء. بعدها وصل جاد مبارك عضو الجهاز الفنّي فطلب الجهاز الفني السوري إخراج الأخير من الملعب كما طلب عدم تواجد أي من أعضاء لجنة المنتخبات اللبنانية. وقد تزامن حصول الإشكال مع وصول رئيس لجنة المنتخبات أكرم الحلبي الذي اعترض على الموضوع بشدّة. وطلب حلبي عندها من الحكام مروان ايغو وبول سقيّم عدم تحكيم اللقاء وانسحابهم من الملعب.

وقد أوضح الحلبي أن المباراة تجري على الأراضي اللبنانية والشانفيل هو المستضيف وقد أعلن الفريق الأزرق عبر وسائل الاعلام منذ ليل البارحة أن المباراة مفتوحة أمام الجماهير فمن غير المقبول أن يتم إخراج أي من الجهاز الفنّي أو الاتحاد اللبناني.

وبعد انسحاب الحكام خرج رئيس بعثة المنتخب السّوري ليعتذر من حلبي ومن الجمهور اللبناني باسمه وباسم مدير المنتخب السّوري موضحاً انه لم يقصد اهانة اي من الموجودين داعياً الحلبي واعضاء الاتحاد للعودة الى الملعب.الّا ان الأخير رفض العودة وقد اجرى اجتماع مغلق بلجنة المنتخبات قبل ان يغادر.

من جهة اخرى يواجه الأرز اللبناني نظيره السّوري نهار الجمعة عند الخامسة بعد الظهر على ارض ملعب نهاد نوفل ضمن التصفيات المؤهلة الى كأس العالم ٢٠١٩.

شاهد أيضاً

سيناريوهات “نهار الحسم”

تشهد اليوم كرة السّلة اللبنانية مبارتين من العيار الثقيل سترسم نتائجها شكل الأدوار الاقصائية وستحسم …